أحاديث الرجل العجوز

أحاديث الرجل العجوز

20.00EGP

اليوم  تلقيت طعنة نجلاء ,  لم تكن ضربة تحت الحزام ,ولم تكن التفافة من خلـــف الظهر, ولم تكن حتى محاولة لضخ الأذى من بعيد , وإنما كانت طعنة نجلاء مجردة  ، وفي أم عيني.. ولكن لأن الحديث  دائماً  ذو شجون  ،  ولأن الأفعال  و التصرفات البشرية ملتصقة ببعضها البعض  كالنمل في دروبه ،

الوصف

أحاديث الرجل العجوز عليش الريدة اليوم  تلقيت طعنة نجلاء ,  لم تكن ضربة تحت الحزام ,ولم تكن التفافة من خلـــف الظهر, ولم تكن حتى محاولة لضخ الأذى من بعيد , وإنما كانت طعنة نجلاء مجردة  ، وفي أم عيني.. ولكن لأن الحديث  دائماً  ذو شجون  ،  ولأن الأفعال  و التصرفات البشرية ملتصقة ببعضها البعض  كالنمل في دروبه ،  كان لابد لي أن اعترف بأن هذه  الطعنة النجــــــــلاء  التي  تلقيتها اليوم ، مرتبطة دون ريب بما حدث قبل أيام  في دهاليز الشركة التي أديرها, وبما تبع ذلك من الحيثيات التي أخرجت قرار مجلس إدارة  الشركة الأخير ,  بتعيين نائب لي في الشركــــــــــــة .. وكان المنصب  قد خلا  بعد تعرض نائبي السابق الأستاذ خليل لانتكاسة خطيرة في  مرضه المزمن الذى يعاني منه  ،  ووضعت هذه الانتكاسة حداً لرفض  الأستاذ  خليل  المتواصل  لكــــــــــل المقترحات  التي  قدمت  له سابقا من مجلس الإدارة بالإعفاء  المجزي للغاية عن العمل تقديراً لظروفـــــه الصحية وللخدمة الطويلة المتفانية التي بذلها للشركة، فلم يجد بدا في النهاية من الاستجابـــة لتلك المقترحات عندما تدهورت صحته جداً ولزم سرير المستشفى..

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “أحاديث الرجل العجوز”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *